الأحد، 1 فبراير، 2009

نيام رغم كل الحياة

عشاق الحرب ينشرون الويل هنا وهناك

في وطني فرسان الأمس يأملون

لغد البعيد ينظرون

هناك في بلدان التقدم غزو النجوم

وفي وطني سباق للقصور

فلم يحن الوقت بعد

في وطني سباق وسباق

قصري أفخم من ذاك

لم عمرو يملك أكثر من زيد وجاك

يا لروعة التقدم وعظمة الازدهار

نفايات من الأنفس هنا وهناك

وتضخم في حساب المترفين

وفي وطني بقية حب تبحث عن مأوى

فلا ترى من عين الحدود سبيلا

هواء وطني يلتحفه الحنين

فمن تصرخ في وجوههم مخدرين

في أسواق المال موزعين

وفي أحلامهم تائيهن

كشر العدو عن الأنياب

وحملوا السياط والسكاكين