الأربعاء، 27 مايو، 2015

...أحاول رسم بلاد 
لها برلمان من الياسمين 
وشعب رقيق من الياسمين 
تنام حمائمها فوق رأسي 
وتبكي مأذنها في عيوني 
أحاول رسم بلاد تكون صديقة شعري 
ولا تتدخل بيني وبين ظنوني 
ولا يتجول فيها المجرمون فوق جبيني 

_____________________

كم حلمنا بسلام أخضر 
وهلال ابيض 
وببحر أزرق 
...وقلوع مرسلة 
ووجدنا فجأة انفسنا 

!! في مزبلة 
________________

هل تطلبون نبذة صغيرة عن ارض (قمعستان ) تلك التي 
تمتد من شمال افريقيا ... الي بلاد نفطستان 
تلك التي تمتد من شواطئ القهر ، الي شواطئ القتل 
.... الي شواطئ السحل ، الي شواطئ الاحزان 
وسيفها يمتد بين مدخل الشريان والشريان 
ملوكها يقرفصون فوق رقبة الشعوب بالوراثة 
ويفقأون أعين الاطفال بالوراثة 
ويكرهون الورق الابيض ، والمداد ، والاقلام بالوراثة 
:و اول البنود في دستورها 
يقضي بأن تُلغي غريزة الكلام في الانسان 

الله .... يا زمان 
_________________

يا أصدقائي 
إنني مواطن يسكن في مدينة ليس بها سكان 
ليس لها شوارع 
ليس لها ارصفة 
ليس لها نوافذ 
ليس لها جدران 
ليس بها جرائد 
... غير التي تطبعها مطابع السلطان 
عنوانها ؟
اخاف ان ابوح بالعنوان 
كل الذي اعرفه 
ان الذي يقوده الحظ الي مدينتي 
... يرحمه الرحمن

_ نزارقباني .